ناشطون ينتقدون قرار سلطات الاحتلال تحويل 4 مبان تاريخية أثرية إلى مقاه وفنادق


انتقد ناشطون في مجال الآثار التاريخية والتراث الثقافي، قرار سلطات الاحتلال تحويل أربعة مبان تاريخية في مدينة أبوشهر إلى مقاه، وفنادق، ومطاعم.

وأضاف الناشطون أن المباني الأربعة أنشئت في عهد ما قبل الاحتلال، وقد شيدها حكام المنطقة من الأحوازيين.

 وندد الناشطون بعبث وإهمال الاحتلال للآثار الثقافية والتاريخية الأحوازية ، والتي تهدف إلى الهوية العربية للأحواز.

أخبار ذات صلة:


مختصون ينتقدون أسلوب ترميم قلعة البرتغاليين الأثرية..وانهيار جزء من مبنى تاريخي في القنيطرة

ناشطون يحذرون من مخطط لتدمير الأبنية الأثرية في أبو شهر

تدمير أثر تاريخي في قرية ” بستانو” في ميناء لنجة الأحوازية

 

وكان ناشطون أحوازيون في حماية التراث و الآثار التاريخية، قد وجهوا انتقاداتهم لدولة الاحتلال بشأن أسلوب الترميم، الذي نفذته لقلعة البرتغاليين في جزيرة جرون.

حيث أظهرت صور تداولها رواد على منصات التواصل الاجتماعي، ترميم أحد جدران القلعة بصخور ومواد بناء مختلفة عن المواد والصخور المستخدمة في بناء القلعة سابقاً.

وأعد الناشطون أن هذه العمل يندرج ضمن عمليات تشويه الآثار وتخريبها المتعمد، مطالبين سلطات الاحتلال بتسليم ملف ترميم القلعة إلى مختصين في هذا المجال من أبناء الجزيرة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى