يتعرض لتعذيب وحشي لإجباره على اعترافات مفبركة.. عائلة أسير أحوازي تناشد المنظمات الحقوقية التدخل لإنقاذه من الموت

ناشدت عائلة الأسير الأحوازي عباس شمع العسكري، المؤسسات والمنظمات الحقوقية العالمية التدخل لإنقاذه من الموت.

وقالت عائلة الأسير، إن مخابرات الاحتلال، تمنعهم منذ اعتقاله في 15 من  ديسمبر عام 2019 ، من زيارتِه.  ويقبع الأسير حالياً في سجن شيبان، في ظروف صحية مأساوية، نتيجة تعرضه للتعذيب الوحشي في زنازين المخابرات.

وأوضحت عائلة الأسير، أن مخابرات الاحتلال تحاول إجباره على الاعتراف بقتل الطفل الشهيد رضا النيسي، الذي سقط برصاص الاحتلال أمام مقر لمليشيا الباسيج في حي الزرقان، إبان انتفاضة العطاء في نوفمبر في العام الفائت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى