تقنين القتل العشوائي..تفويض رسمي لشرطة الاحتلال بإطلاق الرصاص على أحوازيين لمجرد الشك

أصدرت سلطات الاحتلال أمراً عاماً يفوض قوات الشرطة ومليشيات الحرس الثوري و البسيج الارهابيتين في الأحواز، بإطلاق الرصاص الحي على المواطنين بمجرد شك.

وجاء هذه الأوامر تحسباً لقمع و مواجهة أي انتفاضة يتوقعها الاحتلال في المدة المقبلة، وبموجب هذا التفويض، يؤذن لقوات الامن و الحرس و الباسيج باطلاق رصاص الحي على كل من يشتبهون به، دون الحاجة إلى تأكيد أو تحقيق مسبق .

ويرى الحقوقيون أن هذا القرار هو يشرعن القتل العشوائي الذي يحدث يومياً في الأحواز، ومخاطره تكمن بأن هذه الجريمة أصبحت تتمتع بغطاء قانوني. وينص القرار على استهداف النص السفلي من الجسم الإنسان مما يسبب بالشلل الطرفي للمستهدف.

ورأى ناشطون أحوازيون أن التفويض الجديد سيحول الأحواز إلى ساحة حرب ، يكون المواطنين جميعاً فيها معرضين للاستهداف و القتل بمجرد الاشتباه بهم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى