حملة اعتقالات عشوائية ..قائد في جيش الاحتلال يهدد الأحوازيين حال قيامهم بأي حراك شعبي مستقبلي

هدد العقيد بابك جلائيان علي زاده قائد لواء 292، التابع للفرقة 92 المدرعة بجيش الاحتلال، والذي يتخذ من مدينة القنيطرة شمالي الأحواز مقراً له، هدد بقمع أي حراك شعبي خلال المرحلة المقبلة.  وتوعد العقيد علي زاده، الأحوازيين بالقمع والتنكيل في حال قرروا الخروج بمظاهرات مناوئة لدولة الاحتلال.

وفي سياق آخر أفادت مصادر حقوقية أحوازية، بأن قوات أمن الاحتلال شنت يوم 26 سبتمبر، حملة اعتقالات عشوائية في حي الثورة غربي الأحواز العاصمة .

وأضافت أن الاعتقالات طالت مجموعة من الشبان الأحوازيين، ممن لهم تأثير في محيطهم الاجتماعي، وذلك على خلفية مخاوف الاحتلال، من وصول الاحتقان الشعبي إلى حدّ الانفجار، وأن يلعب هؤلاء الناشطون دوراً في مواجهة الاحتلال.

وشنت قوات الاحتلال حملة مداهمات واعتقالات عشوائية واسعة النطاق، في الخفاجية ومحيطها، على خلفية اشتباك مسلحين مجهولين مع دورية حرس حدود الاحتلال، ومقتل ضابطين في هور العظيم يوم 28 سبتمبر.

وأفاد شهود عيان، بأن معظم المعتقلين هم من الصيادين، بينما أشارت مصادر خاصة لأحوازنا وجود عدد من الناشطين والمعتقلين السابقين ضمن حملة الاعتقالات الجديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى