أخبار

مليشيا الحرس الثوري الإرهابية تنشئ مقراً جديداً لإدارة العمليات الأمنية في الأحواز

أعلن قائد مليشيا الحرس الثوري في الأحواز، الإرهابي حسن شاهوار بور، تشكيل مركز عمليات أمنية بالتنسيق مع قوات شرطة الاحتلال، لمحاربة ما أسماه بجرائم السطو المسلح وانتشار السلاح.

وكشف شاهواربور أن مليشيا الباسيج الإرهابية، وضعت خططاً لتسيير دوريات من أجل ضبط الأمن في المدن الأحوازية. ورأى ناشطون أن المؤسسات الأمنية لسلطات الاحتلال تتذرع بمحاربة الجرائم ، من أجل تسويغ تجريد الأحوازيين من سلاحهم، وتبرير قمعها الوحشي وانتهاكاتها الجسيمة لحقوق الإنسان.

وعلى صعيد آخر نفذت مليشيا الحرس الثوري والباسيج الإرهابية مناورات عسكرية، في مدن الخفاجية،  والبسيتين، و الحويزة، ورامز.

وتأتي هذه المناورات على خلفية حالة استنفار أمني وعسكري عامة في كافة مدن الأحواز، بالتوازي مع تنفيذ قوات أمن الاحتلال لحملات مداهمات واعتقالات، على خلفية مخاوف من اندلاع انتفاضة شعبية عارمة، نتيجة التدهور الصحي والاقتصادي، ووصول الأوضاع العامة إلى حالة لا مثيل لها من الفقر والقهر وكبح الحريات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى