أخبار

الأحوازيون يواصلون حملة لا للإعدامات ..ومخابرات الاحتلال تبلغ عائلة الأسير علي الخزرجي بموعد زيارته للمرة الأخيرة

قالت مصادر حقوقية أحوازية، إن عائلة الأسير الأحوازي المحكوم بالإعدام على الخزرجي تلقت اتصالاً من مخابرات الاحتلال، بزيارته للمرة الأخيرة يوم الرابع من شهر أكتوبر المقبل.

ويؤكد هذا الاتصال، أن سلطات الاحتلال عازمة على تنفيذ جريمة الإعدام بحق الأسرى الأربعة وهم حسين السيلاوي، وناصر الخفاجي المرمضي، وعلي المطيري، وعلي الخزرجي.

وعلى صعيد آخر واصل ناشطون أحوازيون التفاعل مع حملة ” لا للإعدامات” والتي انطلقت على خلفية نقل سلطات الاحتلال الإيرانية، لأربعة أسرى أحوازيين، أصدرت بحقهم أحكام إعدام.

وكانت حملة مؤازرة الأسرى الأحوازيين : حسين السيلاوي وعلي خزرجي وعلي مطيري وناصر الخفاجي المرمضي، قد بدأت قبل نحو أسبوع، بالتزامن مع إرسال ناشطين أحوازيين رسائل إلى هيئات ومنظمات حقوقية، بهدف التدخل والضغط على سلطات الاحتلال لمنع تنفيذ الإعدامات.

وفي سياق آخر ألصق بواسل أحوازيون العلم الوطني على عدة لوحات إرشادية في الأحواز العاصمة. وأبرزت مقاطع مصوّرة إلصاق العلم الوطني في حي الهيالة وفي المنطقة الرابعة عند الجسر الخامس في الأحواز العاصمة، وذلك تلبية لدعوات الناشطين بمواصلة الحملة الوطنية لرفع إلصاق ورسم العلم العربي الأحوازي في كافة ربوع الوطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى