الأمن التركي يهدد بترحيل لاجئ أحوازي مطلوب لمخابرات الاحتلال

هدد الأمن التركي قبل أيام، بترحيل اللاجئ الأحوازي، دانيال رحيم السليماني الكعبي ، على الرغم من أنه مطلوب لدى دولة الاحتلال .

وكان الأمن التركي أعلم الكعبي، بقرار ترحيله وتسليمه لمخابرات الاحتلال ، دون أن يرتكب أي مخالفة قانونية في محل إقامته، مع أن ملفه مفتوح لدى مفوضية اللاجئين في الأمم المتحدة.

في غضون ذلك، طالب ناشطون حقوقيون أحوازيون، الأمن التركي بعدم تسليم مطلوبين أحوازيين، إلى دولة الاحتلال الإيرانية، لخطورة المصير الذي ينتظرهم في أقبية وزنازين سلطات الاحتلال.

ويأتي قرار السلطات التركية بترحيل دانيال رحيم بعد أيام من حادث مماثل للناشطة الأحوازية حميدة سعيد الساري، التي ناشدت المنظمات العالمية عبر مقطع مصور، الضغط على السلطات التركية من أجل منحها الأذن بمغادرة مطار اسطنبول، حيث تحتجزها السلطات التركية برفقة ابنها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى