نشطاء يحيون الذكرى 11 لاستشهاد البطلين الأحوازيين خليل قاطع الكعبي وسعيد نعيم السعدي 

أحيا نشطاء أحوازيون أمس الذكرى الحادية عشرة لاستشهاد البطلين خليل قاطع الكعبي وسعيد نعيم الكعبي ، بعد تنفيذ سلطات الاحتلال حكم الإعدام بهما في الثالث والعشرين من أكتوبر عام ألفين وتسعة.

وأشاد النشطاء بتضحيات ونضال شهداء الأحواز، مستذكرين موقف الشهيد خليل الكعبي حين سأله القاضي هل أنت نادم على ما فعلت؟.. فأجابه ” نحن نعلم أننا على حق ونؤمن بعدالة قضيتنا ولا نخاف أحكامكم التي تصدرونها ضدنا”. أما الشهيد سعيد نعيم فقال: “سنقاوم حتى تحرير أرضنا الطاهرة”.  وسجّلا موقفا بطوليا عند حبل المشنقة بالتكبير وإطلاق الشعارات الوطنية حتى الرمق الأخير.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى