وفاة 110 أشخاص بفيروس كورونا في عموم الأحواز وإصابة  3112 آخرين وأزمة في أسرة العناية المركزة

أفادت المصادر الطبية الأحوازية، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز بلغ اثني عشر ألف وتسعمئة وعشرة أشخاص، بعد وفاة مئة وعشر حالات خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.

وذكرت المصادر، أن عدد الإصابات المؤكدة في عموم الأحواز ارتفع إلى ثلاثمئة وخمسين ألفاً وستمئة وسبعة وثمانين شخصا، بعد تسجيل إصابة ثلاثة آلاف ومئة واثنتي عشرة شخصا بالعدوى.

من جانبها اعلنت هيئة مكافحة فيروس كورنا المستجد في شمالي الأحواز، عن عدم توفر شواغر أسرّة في حميع المستشفيات نتيجة تصاعد أعداد الإصابات.

وطالبت الهيئة بضرورة فرض الحظر الكامل، وإغلاق جميع المقاهي والمنتزهات في شمالي الأحواز، للحدّ من تفشي الوباء بين المواطنين.

على صعيد متصل أعلن شوهان شريعتي رئيس جامعة العلوم الطبية بعبادان عن اكتمال طاقة الاستيعاب في مستشفيات جنوب غرب الأحواز، بما يتجاوز الخمسة وثمانين بالمئة، فيما حذّر محمد علوي مدير مركز الأحواز الصحي، من عدم قدرة المستشفيات على استقبال المزيد من الحالات الحرجة، جراء تصاعد أعداد المصابين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى