أخبار

مخابرات الاحتلال تعتقل امرأة أحوازية واثنين من ابنائها

أحوازنا.نت

داهمت قوات كبيرة تابعة لجهاز مخابرات الاحتلال الإيراني، قلعة إحمود (زيتون كارمندي) أمس الأربعاء 15 مارس ، واعتقلت امرأة أحوازية، وإثنين من أبنائها، وتم نقلهم إلى مكان مجهول.

وأكدت مصادر، أن العشرات من عناصر جهاز المخابرات، ترافقها قوات كبيرة من أمن الاحتلال، ومليشيا الباسيج شاركت في عملية الاعتقال، التي طالت المواطنة  مريم زاهد الزبيدي، 51 عامًا، وأثنين من أبنائها، بنيامين ناصر آلبوغبيش، 28 عامًا، ومحمدعلي ناصر البوغبيش، 25 عامًا، ونقلتهم إلى مكان مجهول.

وأضاف شهود عيان، أن قوات الاحتلال صادرت كل ممتلكاتهم، بما فيها سيارتين وهواتف نقالة، مشيرين إلى قوات الاحتلال عبثت بمحتويات المنزل بشكل همجي.

وطالب ناشطون حقوقيون المنظمات الدولية بممارسة صلاحياتها للضغط على دولة الاحتلال، للافراج عن المعتقلين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى