وفيات كورونا في الأحواز أمس تتجاوز 109 أشخاص وتسجيل إصابة 3624 آخرين بالعدوى

أفادت المصادر الطبية الأحوازية، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز بلغ ثلاثة عشر ألف وأربعمئة وخمسة وأربعين شخصا، بعد وفاة مئة وتسعة أشخاص خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وذكرت المصادر، أن عدد الإصابات المؤكدة في جميع أنحاء الأحواز ارتفع إلى ثلاثمئة وسبعة وستين ألفا وسبعمئة وثماني وتسعين حالة، بعد تسجيل ثلاث آلاف وستمئة وأربع وعشرين إصابة جديدة.

من جانبها أعلنت لجنة مكافحة وباء كورونا في جغرافيا إيران السياسية تعطيل العمل في المدارس والجامعات والمراكز البحثية لمدة عشرة أيام، وذلك في كل من الأحواز العاصمة وتل قطران نتيجة تفشي وباء كورونا بالمدينتين.

وكانت اللجنة قد قررت إغلاق العديد من المدن في عموم جغرافيا إيران السياسية وأضافت الأحواز العاصمة وتل قطران مؤخرا.

وفي رأس البحر أقرت جامعة العلوم الطبية بالمدينة بتزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد بين شباب المدينة.

وعزا أهالي المدينة تزايد الإصابات بين الشباب إلى إعادة فتح المدارس ، في ظل عدم مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي داخل المدارس والصفوف، فضلا عن غياب عمليات التعقيم اليومية.

من جانبه قال رئيس جامعة العلوم الطبية في عبادان، شكر الله سليمان زاده، إن عمل الموظفين عن بُعد خلال الشهر أو الشهرين المقبلين، و تقليل حضورهم ا في المراكز الخدمية والخاصة، يعتبر وسيلة فعالة في السيطرة على فيروس كورونا.

وحث سليمان زاده المواطنين على عدم الخروج من منازلهم إلا للضرورة القصوى لتفادي الإصابة بفيروس كورونا ونقل العدوى بينهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى