المصادر الطبية الأحوازية: وفاة 104 أشخاص بفيروس كورونا أمس وإصابة 3650 آخرين

كشفت المصادر الطبية الأحوازية، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز بلغ ثلاثة عشر ألفا وخمسمئة وتسع وأربعين حالة، بعد وفاة مئة وأربعة أشخاص خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وأوضحت المصادر، أن العدد الكلي للإصابات في جميع المناطق الأحوازية بلغ ثلاثمئة وواحد وسبعين ألفا وأربعمئة وثمان وأربعين حالة، بعد تسجيل ثلاثة آلاف وستمئة وخمسين إصابة جديدة.

على صعيد متصل قال رئيس المركز الصحي في الأحواز المحتلة سيد محمد علوي إن طفرات طرأت على تركيبة فيروس كورونا خلال الأشهر القليلة الماضية أدت إلى زيادة معدلات الوفيات.

وأضاف علوي أن هذه التغييرات أدت أيضا إلى زيادة أعداد المصابين بالوباء، خاصة ممن أصيبوا في وقت سابق وتعافوا منه خاصة وأن العدوى باتت تصيب أشخاصا سبق لهم التعافي منها.

من جانبه أشار مدير بنك الدم دكتور عبد العزيز فقهي، إلى إن جميع المراكز الطبية والمشافي في عموم الأحواز بحاجة ماسة للتبرع بالدم خاصة  فصيلة الدم السلبية.

وحث فقهي المواطنين المتعافين من فيروس كورونا على التبرع بالبلازما لعلاج المصابين بالفيروس وإنقاذ حياتهم.

وأوضح فقهي أنه يمكن للمتعافين أن يتبرعوا بالبلازما بعد شفاءهم خلال مدة تتراوح ما بين ثمانية وعشرين يوما إلى شهر، ويتبرعون بالبلازما بعد ذلك مشيرا إلى أن مركز التبرع هو مستشفي الرازى في الأحواز العاصمة.

وادعى فقهي أن العلاج بالبلازما من الطرق العلاجية الفعالة لمواجهة فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى