اختطاف الناشط الأحوازي عدنان بيانات سكيني على يد استخبارات الحرس الثوري في طهران

اختطفت عناصر تابعة لاستخبارات الحرس الثوري الإرهابي، ترتدي زيّا مدنيا، الناشط الأحوازي عدنان بيانات السكيني، خلال تواجده في طهران.

وسبق لمخابرات الاحتلال أن اعتقلت بيانات، البالغ من العمر تسعة وثلاثين عاما، بسبب نشاطه وعلاقاته الواسعة، حيث يعمل كمرشد سياحي وكان يرافق السياح العراقيين في رحلة إلى طهران، حيث تم اختطافه.

وتواصل سلطات الاحتلال الإيراني عمليات خطف الناشطين واعتقالهم حيث اختطفت قبل أيام الرئيسِ السابقِ لحركة النضالِ العربي لتحريرِ الأحواز، السيد حبيب أسيود، في مؤامرةٍ شاركت فيها عدةُ أجهزةٍ استخباراتيةٍ دولية، بإشرافِ استخباراتِ الحرسِ الثوريّ الإرهابي، ونقلته من تركيا إلى طهران، عبرَ الحدودِ الأذربيجانية.

كما  قامت قواتُ أمنِ الاحتلالِ بحملةِ مداهماتٍ واعتقالاتٍ في عدةِ مناطقَ أحوازية، لاعتقالِ نشطاءَ أحوازيين، معروفين في الوسطِ الثقافي الأحوازيّ، خوفاً من قيامِهم بدورٍ ما في تأجيجِ احتجاجاتٍ جديدة، مع اقترابِ الذكرى الأولى لانتفاضةِ العطاء في الأحوازِ المحتلة، في منتصف نوفمبر عام ألفين وتسعةَ عشر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى