محكمة في لاهاي تستمع إلى شهادات الناجين من احتجاجات انتفاضة العطاء خلال نوفمبر 2019

أعلنت مجموعة من نشطاء حقوق الإنسان أن محكمة الشعب الخاصة بالتعامل مع الاحتجاجات التي اندلعت في منتصف نوفمبر من العام الماضي في جغرافية إيران ، ستعقد جلساتها لمدة ثلاثة أيام في لاهاي، للاستماع إلى شهادات الناجين من حملة القمع التي شنتها السلطات الإيرانية ضد المتظاهرين على خلفية رفع أسعار الوقود.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية ، أنه بالتزامن مع ذكرى احتجاجات  نوفمبر العام الماضي، أعلنت مجموعة من المدافعين عن حقوق الإنسان، بما في ذلك منظمات معاً ضد عقوبة الإعدام، والعدالة من أجل إيران، وإيران لحقوق الإنسان، أن مجموعة من المحامين الدوليين ستستمع إلى شكاوي الشهود في محكمة العدل الدولية في شعبة محكمة الشعب الدولية الخاصة باحتجاجات نوفمبر.

وطلب المحاميان حميد صبي وريجينا بولس من الشهود والجرحى والمعتقلين تقديم أدلتهم في المحكمة، فيما قال العشرات من العائلات، وكذلك الشهود، إنهم سيمثلون أمام المحكمة للإدلاء بشهاداتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى