مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في جرون تشكل كتائب من الأطفال لنشر عقائد الثورة الخمينية

كشف قائد مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في قضاء جرون جنوبي الأحواز، العقيد حسين درويشي، عن تشكيل كتائب من الأطفال تتراوح أعمارهم ما بين الثمانية والستة عشر عاما.

وذكر درويشي، أن مليشيا الحرس الثوري الإرهابية أنشأت كتائب القاسم بن الحسن للأطفال الذكور، وكتائب بنات الزهراء للإناث ، بهدف نشر أفكار وعقائد الثورة الخمينية،  والحرس الثوري بين الأطفال في المدارس والأماكن الأخرى.

مضيفا بأن عمل هذه الكتائب سيبدأ في السنة الإيرانية المقبلة.

وقال مراقبون، إن اعتراف هذا القيادي، يؤكد الدور الإرهابي لمليشيات الحرس الثوري في توظيف الأطفال، واستخدامهم لأغراض عسكرية وأمنية ، والانتهاك الصارخ لكل الأعراف والقيم والقوانين الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى