الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على مسؤولين في شرطة الاحتلال هما حيدر عباس زاده ورضا بابي

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على القائد السابق لقوات شرطة الاحتلال في شمالي الأحواز، العميد حيدر عباس زاده، وقائد شرطة الاحتلال في قضاء معشور العقيد رضا بابي، لدورهما في قمع الأحوازيين إبان انتفاضة العطاء، في نوفمبر عام ألفين وتسعة عشر.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أدرجت اسم قائد مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في شمالي الأحواز، العميد حسن شاهوار بور، في مايو من العام الجاري، على لائحة العقوبات الأمريكية، لدوره في قتل وقمع المدنيين الأحوازيين في أثناء انتفاضة العطاء في منتصف نوفمبر عام ألفين وتسعة عشر.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أدرجت في أحدث خطوة لها، أسماء ست شركات وأربعة أشخاص على قائمة عقوباتها.

وطالت العقوبات الأمريكية مواطنين اثنين من تايوان وإيرانيين اثنين، وأربع شركات لها مكاتب، شرقي وجنوب شرقي آسيا.

يشار إلى أن جميع الشركات والأشخاص المدرجين على قائمة العقوبات الأمريكية، وبناء على اتهامات وزارة الخزانة الأميركية مرتبطون بشركة “هدى” الإيرانية، وهي شركة مرتبطة بشركة “اتصالات إيران” التي تم إدراجها على قائمة العقوبات الأميركية عام ألفين وثمانية، علمًا بأن شركة “هدى” متهمة بشراء تكنولوجيات وإلكترونيات أميركية الصنع من الصين بشكل غير مباشر.

وقد ساعد أفراد وشركات خاضعة للعقوبات، شرقي وجنوب شرقي آسيا، في عمليات الشراء ونقل هذه التكنولوجيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى