غضب في جرون بعد محاولة امرأة أحوازية إحراق نفسها بسبب هدم الاحتلال لبيتها وتشريدها منه

تداول ناشطون مقاطع مصورة تظهر قيام عناصر بلدية جرون بهدم بيت متواضع لعائلة فقيرة، تضم امرأة مع أطفالها في ضواحي المدينة.

وكانت المرأة حاولت إحراق نفسها، بعد أن وجدت عائلتها في العراء، بسبب هدم سلطات الاحتلال لبيتها خلال أقل من ربع ساعة.

وطالب الأهالي بفتح تحقيق عاجل، ومحاسبة المسؤولين عن جريمة الهدم وتشريد هذه العائلة الفقيرة.

ويحاول الاحتلال بشتى الطرق إبراز سطوته وسيطرته على فقراء الأحواز، وإلحاق الإهانات بالعرب الأحوازيين، ويتذرع بشتى الطرق لتحويلهم إلى قبائل رُحّل، بلا أرض أو بيوت، في وقت يقوم فيه على توطين قبائل اللر والغجر، في مستوطنات الأحواز!!.

ولا يمكن فهم هذا الواقع بمعزل عن إطاره العام، حيث مشاريع الاحتلال الإيراني، تتربص الدوائر بالشعب الأحوازي لتهجيره من أرضه، وجعل استقراره فيها، ضربا من المستحيل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى