الاحتلال يعترف بتدمير 10 آلاف هكتار من الأراضي الزراعية الأحوازية

أحوازنا.نت

دّمر الإحتلال الإيراني, 10 آلاف هكتار من الأراضي الصالحة لزراعة القمح, في الأحواز العربية, بشكلٍ كامل.

واعترف, ما يسمى بمدير دائرة الزراعة, في قضاء العميدية, المستوطن سيد داوود علوي, بأن تدمير تلك الأراضي نتج عن الجفاف الذي تسبب فيه بناء السدود على الأنهار, في الآونة الآخيرة.

من جانبهم, أكد ناشطون, وعلماء بيئيون, على مواقع التواصل الإجتماعي, استمرار ما تسمى بوزارة الطاقة في بناء تلك السدود,  رغم ما أحدثته من تدمير كامل للأراضي الزراعية الأحوازية.

وأشاروا إلى ما أسموه بـ ” بمخطط الملالي الشيطاني” لتجريف الأراضي الزراعية من أجل إجبار أبناء الوطن الأحوازي على تركه, وذلك لفتح الباب أمام توطين المستوطنين على حساب أصحاب الأرض من أبناء الأحواز العربية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى