بلدية أبو شهر تكشف عن مخطط لهدم 200 منزل لمواطنين أحوازيين تحت ذريعة عدم الترخيص

كشف مساعد رئيس بلدية مدينة أبوشهر لشؤون الإعمار، حسن أحمدي، عن وجود مخطط لهدم 200 منزل لمواطنين أحوازيين داخل المدينة، تحت ذريعة عدم امتلاك أصحابها لتراخيص بناء.

وأضاف أحمدي، أن قرار الهدم لم يوقع بعد من مدعي عام محاكم الاحتلال في مدينة أبوشهر، لأسباب أمنية واجتماعية، لاسيما بعد حالة الغضب العامة التي أعقبت هدم كوخ عائلة أحوازية فقيرة قبل أيام في مدينة جرون.

وكان ناشطون حذروا من تهاون المواطنين مع هدم البيوت، تحت أي مسمّى، لأن هذا سيشكّل ذريعة للاحتلال للقيام بعمليات هدم واسعة النطاق، مؤكدين أن الهدف النهائي لسلطات الاحتلال هو إفراغ المدينة من سكانها العرب، واستبدالهم بمستوطنين فرس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى