العلوم الطبية: أسرة العناية المشددة في مستشفيات الأحواز العاصمة تعج بمصابي فيروس كورونا

أفادت جامعة العلوم الطبية، في الأحواز العاصمة، بأن أسرّة العناية المشدّدة فيها، باتت تعج بمصابي فيروس كورونا، نتيجة ارتفاع أعداد الإصابات.

وعبّرت الجامعة عن قلقها من عدم توفر أي إمكانية لاستقبال المزيد من الإصابات الحرجة، نتيجة عدم توفر شواغر في أسرّة مستشفيات الأحواز العاصمة.

وكانت المدينة شهدت تصاعدا كبيرا في أعداد الوفيات والإصابات، وسط حالة من الارتباك العام، بسبب فشل إجراءات سلطات الاحتلال الصحية، في احتواء الوباء والحدّ من انتشاره.

هذا وانتقد عدد من الناشطين الأحوازيين، تطبيق فرض الحظر على محيط مدينة الأحواز العاصمة، بسبب انتقائية التشديد من قبل سلطات الاحتلال في حركة الدخول والخروج .

وأشار الناشطون إلى أن من يريد فرض حظر التجوال، والإغلاق التام، عليه مراقبة ما يجري في المنتزهات العامة، والتي ما تزال تعج بالمواطنين، رغم كل الادّعاءات بتطبيق الحظر والإغلاق.

وفي عبادان اشتكا مراجعون لمكاتب الخدمات العامة الالكترونية بالمدينة من غياب التباعد الاجتماعي وإجراءات الوقاية من تفشي فيروس كورونا.

وكانت مراكز خدمية عدة في المدينة شهدت تزاحما كبيرا للمواطنين، دون مراعاة إجراءات تفادي الإصابة بعدوى فيروس كورونا.

ويرى نشطاء أن مسؤولي الاحتلال الذين يعجزون عن تطبيق التباعد الاجتماعي داخل مؤسسات ومراكز حكومية، يحاول التضييق على الأهالي والتجار، بفرض الإغلاق التام، بدعوى عدم تطبيق التباعد الاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى