عائلة الأسير مصطفى الهليجي تناشد المنظمات الحقوقية الضغط على دولة الاحتلال لكشف مصيره واعتقال طفل بقرية بيت خشان

ناشدت عائلة الأسير مصطفى جمال الهليجي، المعتقل منذ يوم الأول من نوفمبر الجاري، ناشدت المنظمات الحقوقية الدولية ممارسة الضغط على دولة الاحتلال، لكشف مصيره، ومنح أسرته الأذن بزيارته والاطمئنان على سلامته.

وأضافت عائلته أن زوجته قد وضعت حملها بُعيد اعتقاله، ولم يستطع حتى الآن رؤية طفله.

يذكر أن الهليجي شاعر وناشط ثقافي، يدير برنامج “منصة وطن” الذي يبث على منصات التواصل الاجتماعي، ويستضيف فيه الشعراء من مختلف أرجاء الأحواز، ويعد الشاعر الهليجي من أعضاء مبادرة شعراء العرب التي تضم كوكبة من الشعراء من مختلف أنحاء العالم العربي.

على صعيد متصل وفيه إطار سياسة الاحتلال القمعية ضد الأحوازيين واستمرار انتهاكاته واستخدامه سلاح الاعتقال والأسر لترهيب الأحوازيين قالت مصادر حقوقية أحوازية، إن قوات أمن الاحتلال اعتقلت طفلاً أحوازياً يدعى أمير آل دبات الكعبي، يبلغ من العمر خمسة عشر عاماً في قرية بيت خشان جنوبي الأحواز بعد مداهمة منزله.

وأضافت المصادر أن عناصر مخابرات الاحتلال اقتادوا الكعبي بعد مصادرة هاتفه وهواتف جميع أفراد أسرته والعبث في محتويات البيت، اقتادوه إلى وجهة مجهولة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى