مصرع القيادي في الحرس الثوري والعالم النووي محسن فخري زادة على يد مجهولين قرب طهران

أعلنت وسائل إعلام إيرانية، يوم أمس الجمعة ، عن مقتل محسن فخري زادة، أحد علماء البلاد النوويين البارزين في منطقة قرب طهران.

وأوضحت المصادر، أن زادة قتل في منطقة دماوند بمحافظة طهران، بعد مواجهة بين مسلحين مجهولين وحرسه.

من جانبه كشف التلفزيون الرسمي لدولة الاحتلال، أن تفجيراً أعقبه إطلاق نار حدث أثناء عملية اغتيال العالم.

و يعتبر القتيل أحد قيادي مليشيا الحرس الثوري الإرهابية، ورئيس “منظمة أبحاث الدفاع الجديدة”، وهو مدرج في قائمة عقوبات مجلس الأمن الدولي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى