أحوازيون يشعلون شموع الذكرى الرابعة لانتفاضة الجليزي ويحيون كل مقاوم شارك فيها

أحيا ناشطون أحوازيون مساء أمس الذكرى الرابعة لانتفاضة الجليزي الباسلة والتي انطلقت في الثالث من ديسمبر كانون الأول عام ألفين وسبعة عشر.

وكانت انتفاضة الجليزي انطلقت عقب محاولة الاحتلال مصادرة أراض أحوازية فيها، حيث واجه أهل القرية قوات الاحتلال الإيرانية، فيما سارعت نسوة الجليزي إلى مواجهة الجرافات ومنعها من تجريف أراضيهم.

وبعد انتشار مقاطع من المواجهة بين قوات الاحتلال  وأهالي القرية على وسائل التواصل الإجتماعي، انتفض أبناء الشعب العربي الأحوازي في مختلف المدن والأحياء للتضامن مع أهالي قرية الجليزي.

وسرعان ما استجاب الجسد الأحوازي الواحد في المدن والقرى، لنداء الغضب الشعبي مشعلا انتفاضة استمرت على مدى أسبوعين متواصلين.

واعتقلت قوات الاحتلال عددا كبيرا من أهالي القرية و سائر المنتفضين في مختلف المدن، وزجت بهم في السجون على خلفية المشاركة في المظاهرات السلمية التي أثبتت عمق الترابط الوطني بين أبناء الشعب العربي الأحوازي، ضد مشاريع الاحتلال الإيراني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى