الاحتلال يعتقل فتىً أحوازياً شمالي معشور ويقتاد الأحوازي فرحان حيدري من مطار طهران لجهة مجهولة

أفادت مصادر حقوقية أحوازية، بأن مخابرات الاحتلال اعتقلت فتى أحوازيًا يدعى، محمد ناصر آلبوعبادي، في حي الكورة شمالي مدينة معشور قبل يومين واقتادته إلى جهة مجهولة.

وأضافت المصادر أن عناصر مخابرات الاحتلال داهموا منزل المعتقل، وعبثوا بمحتوياته، وصادروا جميع هواتف أسرته قبل اعتقاله.

في غضون ذلك اعتقلت مخابرات الاحتلال المواطن الأحوازي فرحان حيدري، من مطار طهران واقتادته إلى وجهة مجهولة.

ويبلغ فرحان حيدري، من العمر سبعة وخمسين عاما، وهو من سكان حي الفردوس التابع للأحواز العاصمة.

وقال مرافقو حيدري، إنهم سافروا من مطار الأحواز العاصمة إلى مطار طهران بغية التحرك نحو تركيا لقضاء أربعة عشر يوما فيها، كإجراء احترازي للتأكد من خلوه من فيروس كورونا، قبل التحرك من جديد نحو الأراضي الكويتية التي يعمل بها حيدري، وذلك وفق الشروط التي تضعها دولة الكويت لدخول أراضيها، إلا ان حيدري تم اعتقاله في مطار طهران وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى