بواسل أحوازيون يزينون بعلم الوطن حديقة الساحل الشرقي في مدينة الأحواز العاصمة

زيّن بواسل أحوازيون بعلم الوطن إحدى الشاخصات داخل حديقة الساحل الشرقي في مدينة الأحواز العاصمة.

وكان ناشطون أحوازيون دعوا إلى مواصلة التفاعل مع حملة “علمنا-فخرنا”، للتأكيد على الهوية العربية للأحوازيين ورفض وجود الاحتلال الإيراني في الأحواز.

وكان بواسل أحوازيون قد زينوا مزارع النخيل في مدينة الفلاحية بأعلام الوطن والشعارات الوطنية، بالترافق مع إحراق علم الاحتلال الإيراني.

وطالب ناشطون أحوازيون بضرورة الاستمرار في الحملة الوطنية لرفع ورسم وإلصاق العلم الوطني، تعبيرا عن تمسكهم بالهوية الوطنية، ورفضهم للاحتلال الإيراني.

ودعا الناشطون إلى تكثيف حملة رفع وإلصاق ورسم العلم الوطني، تأكيدا على تمسك الأحوازيين بهويتهم العربية، والإصرار على دحر الاحتلال الإيراني من كافة ربوع الأحواز.

إلى ذلك شارك أحوازيون بإلصاق العلم الوطني داخل منازلهم، لترسيخ حضوره في ذاكرة الأجيال الجديدة من أبناء الأحواز.

ودعا ناشطون أحوازيون إلى استمرار الحملة الوطنية لرفع ورسم وإلصاق علم الأحواز، فوق كافة ربوع الوطن، تأكيدا على الهوية العربية، وتمسكا بخيار الشعب الأحوازي في تقرير مصيره.

وكانت مقاطع مصورة أبرزت أعلام الأحواز، مع تحية موجهة إلى قادة حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، وذلك ضمن حملة التضامن مع المقاومة الوطنية المشروعة ضد الاحتلال الفارسي.

يأتي هذا بينما دعا نشطاء أحوازيون إلى زيادة التفاعل مع رسم ولصق ورفع العلم الوطني، انطلاقا من أهمية التعبير عن الهوية العربية، والتمسك بخيار المقاومة للاحتلال الإيراني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى