الاحتلال يدمر 80 مَعْلَمَا أثريا تاريخيا في القنيطرة بهدف طمس الإرث الحضاري للشعب الأحوازي

انتقد نشطاء في مجال المحافظة على الآثار، إهمال  سلطات الاحتلال للمعالم الأثرية التاريخية والتي تعتبر تجسيدا ماديا للإرث الحضاري للشعب العربي الأحوازي.

وأكد هؤلاء بأن سلطات الاحتلال تعتبر المسؤولة عن المحافظة على هذه الآثار، بحكم سيطرتها على مقاليد الأمور في الأحواز.

وذكر الناشطون بأن الاحتلال دمّر قي قضاء القنيطرة وحده، أكثر من ثمانين مَعلما أثريا، تضم جسورا ومنازل تاريخية، فضلا عن قصر الصوباط الذي تم تخريبه بشكل متعمد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى