قوات أمن الاحتلال تعتقل الناشطة التربوية الأحوازية زينب الساري وأخوين لها في مدينة الرفيع

أفادت لجان التنسيق الأحوازية، بأن استخبارات الاحتلال الإيرانية في الأحواز العاصمة، قامت باعتقال الناشطة التربوية الأحوازية زينب عباس عودة الساري من منزلها في مدينة الرفيع قبل عدة أيام.

وذكرت اللجان، أن اعتقال الناشطة ومعلمة المدرسة زينب الساري، والبالغة من العمر ثمانية عشر عاما، ترافق مع اعتقال أخويها الأصغر، حمزة مع أخت صغيرة لها، بعد تفتيش منزلهم ومصادرة أجهزة الهواتف المحمولة التي بحوزتهم.

وأشارت لجان التنسيق الأحوازية، إلى أن الناشطة زينب الساري، كانت واحدة من المتفوقات دراسيا في عموم منطقتها، وأن قدوم استخبارات الاحتلال من الأحواز العاصمة لاعتقالها مع أخوتها يعتبر أمرا غريبا، في ظل عدم توجيه أي اتهام لهم، قبل اقتيادهم إلى وجهة مجهولة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى