منظمات حقوقية تبدي مخاوفها على حياة أسيود عقب إعدام دولة الاحتلال للصحفي روح الله زم

أثارت جريمة إعدام الصحافي والناشط الإعلامي الإيراني المعارض روح الله زم صباح السبت،  أثارت مخاوف المنظمات الحقوقية من تعرض الناشطين الإيرانيين المعارضين وآخرين من أبناء الشعوب غير الفارسية المختطفين لدى مخابرات الاحتلال، لجريمة الإعدام، في ظل صمت مريب من جانب الدول الغربية إزاء انتهاكات دولة الاحتلال المتكررة.

وقال ناشطون أحوازيون إن هناك مخاطر كبيرة تهدد حياة رئيس حركة النضال العربي السابق السيد حبيب أسيود، الذي اختطفته مخابرات الاحتلال في التاسع من شهر أكتوبر من هذا العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى