الاحتلال يسمح بإقامة التجمعات بمناسبة ذكرى تصفية الإرهابي قاسم سليماني رغم زيادة حالات كورونا

أقر غلام رضا شريعتي حاكم الاحتلال في شمالي الأحواز بتزايد أعداد مصابي فيروس كورونا في عموم المناطق الشمالية من الأحواز.

وكانت جامعة العلوم الطبية في الأحواز العاصمة قررت إعادة مستشفى الرازي إلى سابق عهدها، ورفع تخصيصها مركز لعلاج مصابي كورونا، وذلك في تناقض واضح بين مسؤولي الاحتلال، إذ توحي إجراءات الجامعة بأن الفيروس قد انحسر نسبيا، فيما تؤكد المصادر الطبية والفرق العاملة، على تصاعد أعداد الوفيات والإصابات بالفيروس.

في غضون ذلك عبر ناشطون أحوازيون عن غضبهم، من قرار سلطات الاحتلال السماح بإقامة تجمعات بمناسبة ذكرى مصرع الإرهابي قاسم سليماني في الأحواز، رغم تفشي عدوى كورونا.

وأكد الأهالي أن هناك انتقائية في تطبيق سلطات الاحتلال لمنع إقامة مراسم العزاء والأفراح في مناطق الأحواز، حيث تستمر أنشطة مليشيات الحرس الثوري والباسيج والمستوطنين، رغم التشديد على الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى