مصرع ضابط في حرس حدود دولة الاحتلال وإصابة آخر في كمين لمسلحين بمنطقة هور العظيم

اعترفت وسائل إعلام دولة الاحتلال، بمصرع ضابط في قوات حرس الحدود التابعة لها وإصابة آخر، في منطقة هور العظيم غربي الأحواز، وذلك في كمين لمسلحين مجهولين.

وأوضحت وسائل الإعلام أن الضابط يحمل رتبة رقيب، وقد قتل حينما كان في مهمة استطلاع بهور العظيم، مشيرة إلى إصابة ضابط آخر كان برفقته بجروح.

وقال ناشطون إن هذه العملية تعتبر ردة فعل على جرائم قوات الاحتلال ضد الصيادين وأصحاب المواشي في الهور، خلال الأشهر الستة الماضية.

وكانت سلطات الاحتلال اتخذت خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، إجراءات عقابية بحق الصيادين الأحوازيين، حيث قامت باعتقال العشرات، وصادرت مراكبهم، إضافة إلى عمليات غير معلنة لها في إغراق وإحراق مراكب الصيد ونقل البضائع في عدة مناطق أحوازية.

وكان قائد المنطقة الثانية في القوات البحرية التابعة لمليشيا الحرس الثوري الإرهابية، العميد رمضان زيراهي، قد هدد في وقت سابق بمحاربة الصيادين وأصحاب مراكب نقل البضائع الأحوازيين.

وبرر زيراهي تهديداته للصيادين وأصحاب المراكب، تحت مسمى الصيد غير المشروع والقيام بعمليات تهريب للبضائع والوقود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى