الاحتلال يصادر 12 هكتارا من أراضي مواطن أحوازي في جرون بذريعة عدم حيازة وثائق ملكية

أعلنت شرطة الاحتلال عن مصادرة 12 هكتاراً من أراضي مواطن أحوازي في مدينة جرون، بذريعة أن استيلائه على الأرض وعدم حيازته وثائق ملكية.

ونفى ناشطون ما جاء في بيان شرطة الاحتلال مؤكدين أن صاحب الأرض يمتلك وثائق أسبق من عمر الاحتلال، وأن عدم اعتراف المسؤولين بهذه الوثائق، هو مجرد حيلة للاستيلاء على أراضي الأحوازيين.

وكان رئيس محاكم الاحتلال في جرون جنوبي الأحواز، علي صالحي،  قد أعلن في وقت سابق مصادرة خمسة عشر ألف متر مربع من أراضي المواطنين الأحوازيين في قضاء القماندية بذريعة ملكيتها تعود لسلطات الاحتلال.

وقال شهود عيان إن قوات شرطة الاحتلال اقتحمت مصحوبة بالجرافات ضواحي المدينة، وقامت بهدم سور مبني على أرض لأحد المواطنين الأحوازيين.

وهددت شرطة الاحتلال صاحب الأرض بالاعتقال والسجن إذا حاول مقاومة عمليات الهدم.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال ترفض الاعتراف بوثائق الملكية السابقة على احتلالها للأحواز، وتحت هذه الذريعة تقوم بالاستيلاء على أراضي المواطنين الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى