سلطات الاحتلال تقوم بصادرة 20 ألف متر مربع من أراضي الأحوازيين في جزيرة جسم

صادرت سلطات الاحتلال عشرين ألف متر مربع من أراضي الأحوازيين في إحدى قرى جزيرة جزيرة جسم، بذريعة عدم امتلاكهم وثائق تثبت الملكية.

وحسب شهود عيان فإن شرطة الاحتلال رافقت الجرافات التي قامت بهدم أسوار الأراضي، بعد تهديد أصحاب الأرض بالاعتقال إذا ما حاولوا منع عمليات الهدم.

وأشار ناشطون أن أصحاب الأراضي يمتلكون وثائق ملكية تعود إلى زمن ما قبل احتلال الفرس للأحواز، وهذه الوثائق لا تعترف بها سلطات الاحتلال، وتحت هذه الذريعة تقوم بمصادرة أراضي الأحوازيين.

وكانت شرطة الاحتلال قد أعلنت في وقت سابق عن مصادرة 12 هكتاراً من أراضي مواطن أحوازي في مدينة جرون، بذريعة أن استيلائه على الأرض وعدم حيازته وثائق ملكية.

ونفى ناشطون ما جاء في بيان شرطة الاحتلال مؤكدين أن صاحب الأرض يمتلك وثائق أسبق من عمر الاحتلال، وأن عدم اعتراف المسؤولين بهذه الوثائق، هو مجرد حيلة للاستيلاء على أراضي الأحوازيين.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال ترفض الاعتراف بوثائق الملكية السابقة على احتلالها للأحواز، وتحت هذه الذريعة تقوم بالاستيلاء على أراضي المواطنين الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى