ناشطون يردون على مسابقة رسم الإرهابي سليماني للأطفال بإطلاق حملة الاعتزاز بالأحواز

أعلنت بلدية الاحواز العاصمة بالتعاون مع مؤسسة تنمية أفكار الأطفال والشباب، إطلاق مسابقة للرسم تتمحور حول شخصية الإرهابي قاسم سليماني.

واشترط الإعلان أن تكون الرسوم في مواضيع “أنا أيضاً سليماني”، و”أنت بطلي” و”قاسم معين الأطفال المظلومين”، و”قاسم وأطفال الشهداء”، و”مساعدات قاسم في جائحة الفيضانات”، على أن تستقبل اللجنة المشرفة على المسابقة الرسوم من الأطفال الذين تتراوح اعمارهم ما بين ثمانية وخمسة عشر عاما.

وقال ناشطون إن سلطات الاحتلال تحاول عبر هذه المشاريع، تضليل عقول الأطفال، بهدف تكريس مفاهيم أيدلوجية تخدم توجهاتها.

وأضاف الناشطون أن الاحتلال يعمل على إحلال الرموز الفارسية محل الرموز الوطنية الأحوازية من أجل غرس الانتماء لدولة الاحتلال بين الأطفال الأحوازيين.

وردا على هذا التشويه والتلاعب بعقول أطفال الأحواز، أطلق ناشطون حملة موجهة للأطفال تحت عنوان : أنا من الأحواز عربي بكل فخر واعتزاز.

وبدأ تفاعل أطفال أحوازيين بطرق مختلفة مع الحملة، حيث تفاعل الأطفال بالرسوم، بينما سجل بعضهم مقاطع مصورة تؤكد على هوية الأحواز، والفخر بالانتماء العربي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى