العلوم الطبية تحذر من تكرار أزمة كورونا مع تهاون الاحتلال في تطبيق الإجراءات الاحترازية

حذر رئيس جامعة العلوم الطبية بالأحواز العاصمة فرهاد أبول نجاديان، من تكرار أزمة تفشي عدوى كورونا التي حدثت العام الماضي.

وقال نجاديان إن المرضى كانوا يجرون الكشوف الطبية في العيادات الخارجية وفي حال تأكدهم من الإصابة كانوا يلجؤون للمستشفيات لتلقي العلاج، الأمر الذي يساهم في انتشار العدوى على نطاق أوسع ويترتب عليه زيادة عدد الوفيات.

على صعيد ذي صلة أفاد تقرير صادر عن جامعة العلوم الطبية في الأحواز العاصمة بأن هواء المدينة بات مشبعا بغاز ثاني أوكسيد النيتروجين بسبب الأدخنة الناتجة عن احتراق المازوت في محطات توليد الكهرباء.

وبين التقرير أن تلوث الهواء بهذا الغاز يضعف من مناعة المواطنين تجاه عدوى فيروس كورونا، ويزيد من الإصابات الصدرية، وأمراض الربو التحسسي لدى الأطفال وكبار السن.

من جانبهم أكد ناشطون أن أزمة كورونا هذا العام قد تكون كارثية بسبب نقص الفرق الطبية وضعف الإمكانات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات، إضافة إلى تعنت سلطات الاحتلال في تجديد عقود الممرضات المؤقتة ما يترتب عليه نقصا حاد في فرق التمريض داخل المراكز والمستشفيات.

من جانبهم عبر أهالي جزيرة جسم عن مخاوفهم من تفاقم انتشار عدوى كورونا في ظل تهاون سلطات الاحتلال في تطبيق الإجراءات الاحترازية على الزوار والمصطافين الوافدين إليها.

وأكد الأهالي مخاوفهم من زيادة اتساع رقعة انتشار السلالة الجديدة لفيروس كورونا داخل الجزيرة، بسبب عدم اتخاذ سلطات الاحتلال أي إجراءات احترازية بهذا الخصوص.

وكانت جزيرة جسم شهدت استقبال أربعين ألف مسافر خلال الأيام القليلة الماضية ، قادمين من مناطق مختلفة، يتخوف أهالي الجزيرة أن يكون بينهم مصابين بعدوى فيروس كورونا، نتيجة عدم إجراء فحص لهم قبل بلوغهم الجزيرة.

وفي أبو شهر أعلن بنك الدم في أبو شهر عن النقص الحاد الذي يعانيه، جراء عزوف المواطنين على التبرع بالدم، نتيجة مخاوفهم من عدوى فيروس كورونا.

وأوضح المسؤولون في بنك الدم أن وزارة الصحة تتجاهل توفير وحدات الدم ما يدفعهم لمطالبة المواطنين بالتبرع لإنقاذ حياة وأرواح المرضى الذين هم بأمس الحاجة إلى إجراء عمليات عاجلة.

وشدّد القائمون على بنك الدم بأبو شهر على سلامة الإجراءات العامة، وتعقيم جميع المستلزمات، لحث المواطنين من أبناء المدينة، على التبرع بالدم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى