بواسل أحوازيون يرفعون العلم الوطني ويباركون للإعلامي عيسى الفاخر خروجه من المحتجز

رفعَ بواسلُ أحوازيونَ علمَ الوطنِ في عدةِ مناطقَ من الأحوازِ المحتلة، تعبيراً عن تمسُّكِهم بالهُويةِ العربية، وتحديهم لسلطاتِ الاحتلالِ الإيرانية.

وأظهرت مقاطعُ مصوّرةٌ جوانبَ من رفعِ بواسلِ الأحوازِ للعلمِ الوطني، عبرَ سيارةٍ متحركةٍ على أحدِ طرقاتِ الأحواز.

وأبرز مقطعٌ آخرُ تحيةَ الناشطينَ الأحوازيينَ للإعلاميّ عيسى مهدي الفاخر، والذي تمَّ الإفراجُ عنه بعدَ احتجازٍ دامَ نحوَ عامٍ في هولندا، في قضيةِ مُلفَّقةٍ من قبلِ دولةِ الاحتلالِ الإيرانية.

وكان بواسل أحوازيون قد تحدوا سلطات الاحتلال الإيرانية، بإلصاق العلم الوطني في عدد من أحياء الأحواز العاصمة وغيرها من المدن.

ودعا ناشطون إلى مواصلة الحملة الوطنية لرفع ورسم وإلصاق علم الأحواز، كتعبير عن التمسك بالهوية العربية، وتحدي سلطات الاحتلال بإزالة كافة رموزها عن الأراضي العربية الأحوازية المحتلة، والإصرار على دحر الاحتلال الإيراني من كافة ربوع الأحواز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى