الاحتلال يصادر 37 ألف متر مربع من أراضي الأحوازيين ويهدم عددا من المباني في جزيرة جسم

أعلنت سلطات الاحتلال مصادرة سبعة وثلاثين ألف متر مربع من أراضي الأحوازيين، في جزيرة جسم بذريعة أن أصحابها استولوا عليها دون حق، وأنها مملوكة لدولة الاحتلال.

وأقر مصطفى مازندراني، مسؤول مليشيا حماية الأراضي الحكومية التابعة لمشروع جسم للتجارة الحرة الاستيطاني، بأن مليشياته داهمت قرية الدفاري وهدمت مبانٍ قيد الإنشاء.

وفي سياق متصل، كشف قائد شرطة الاحتلال في أبوشهر، العميد خليل واعظي، أن قواتها داهمت مدينة التاج وصادرت ثمانية وأربعين هكتاراً من الأراضي الزراعية بذريعة أنها أراضي مملوكة لدولة الاحتلال

وكانت دولةُ الاحتلالِ قد صادرت مئةٍ وسبعةَ عشرَ ألفِ مترٍ مربع، من أراضي الأحوازيين، وهدمُ عشرةَ مبانٍ في جزيرةِ جسم جنوبي الأحواز، بذريعةِ أنها مملوكةٌ لدولةِ الاحتلال.

وقالت مصادرُ خاصةْ لقناةِ أحوازنا، إن الأراضي تقعُ في قريتي المَسَن والسُّهَيليّ، وناحيةَ شِهاب في الجزيرة، وأن أصحابَ الأراضي يمتلكونَ وثائقَ تعودُ لمرحلةِ ما قبلَ الاحتلالِ الإيراني، وهي وثائقُ ترفضُ سلطاتُ الاحتلالِ الاعترافَ بها ، لتستولي على أراضي الأحوازيين.

وأشار ناشطون أن المباني التي جرى هدمُها من قِبلِ سُلطاتِ الاحتلالِ تمَّ انشاؤُها على أراضٍ مملوكةٍ لأحوازيين، وأن الهدمَ جاءَ بذريعةِ البناءِ على أراضٍ زراعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى