غضب واستياء بين مزارعي الطماطم في قضاء جرون بسبب تدني أسعار شراء محاصيلهم

سادت حالةٌ من الغضبِ والاستياءِ الشديدِ في أوساطِ مزارعي الطّماطمِ في قضاءِ جُرون جنوبيّ الأحواز، بسببِ تدنّي الأسعارِ التي حدَّدتها دائرةُ الزراعةِ لمحاصيلِهم.

وأشار المزارعونَ إلى أنَّ السعرَ المطروحَ من قِبلِ المسؤولينَ لمحاصيلِ الطّماطم، أقلُّ من قيمةِ تكاليفِ الزراعةِ والحصادِ والنّقل، وهو ما يعني خسارةً كاملةً في مواسمِهم لهذا الفصل.

وتصاعدَ غضبُ المزارعينَ فقامَ بعضُهم بإغلاقِ الطرقِ في محيطِ أراضيهم، احتجاجاً على عدمِ استماعِ المسؤولينَ لشكواهم، والإصرارِ على تكبيدِهم الخسائرِ الفادحةِ في محاصيلِهم.

أحوازنا نت

وفي منطقة هشت بندي بالمدينة استخدم المزارعون سياراتهم المحملة بالطماطم لسد أحد الطرق  احتجاجاتهم على تدني أسعار شراء المسؤولين لمحاصيلهم من الطماطم، مؤكدين أن المسؤولين لا يقدمون أي حلول عملية لمشكلات المواطنين خاصة المزارعين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى