الاحتلال ينقل الأسيرة زينب الساري إلى سجن سبيدار سيء الصيت

أفادت لجانُ التنسيقِ الأحوازية، بأنَّ مخابراتِ الاحتلالِ قامت بنقلِ الأسيرةِ زينب عباس عَودة السَّاري، من أقبيةِ زنازينِها إلى سجنِ سبيدار سيئِ الصِّيت، حيثُ تقبعُ عدةُ أسيراتٍ أحوازيات.

وأضافت اللِّجان، أن الاتهامَ الموجّهَ للأسيرةِ السّاري، والبالغةِ من العمرِ ثمانيةَ عشرَ عاماً، هو مناصرتُها للثورةِ السوريةِ على وسائلِ التّواصلِ الاجتماعيّ.

وأكّدت اللجان، تعرُّضَ الأسيرةَ السّاري، للتعذيبِ النفسيِّ والجسديّ الشديد، خلالَ احتجازِها في أقبيةِ المخابراتِ بمدينةِ الأحوازِ العاصمة.

يُذكرُ أنَّ زينبَ الساري، طالبةٌ في معهدِ المعلمين، وهي من سكانِ بلدةِ الرُّفيِّعِ غربيِّ الأحواز.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى