ارتفاع أعداد مصابي كورونا بمعشور والخلفية وسط عجز بالأسرة في المستشفيات

أقر رئيس مركز صحة معشور، محمد شنبدي، بارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا في المدينة بشكل كبير، مشيرا إلى النقص الحاد في الأسرّة اللازمة لعلاج أصحاب الحالات الحرجة بالمستشفيات.

وبيّن شنبدي، أن أعداد المصابين تضاعفت ثلاث مرات، خلال مدة وجيزة، ما أدى لحدوث عجز كامل في تأمين الأسرّة، محذّرا من أن المدينة قد تواجه انتشار العدوى بشكل يشبه ما جرى في العام الماضي، ومنوّها بدور الفرق الطبية، والتي تتعرض لضغط مضاعفة بسبب ارتفاع أعداد المصابين.

من جانبها قالت فاطمة نوروزيان، المتحدث باسم جامعة العلوم الطبية بجرون إن جزيرة جسم، وجزيرة قيس، وميناء لنجة انتقلوا إلى الوضعية البرتقالية بالنسبة لتفشى عدوى كورونا.

في غضون ذلك أعلنت دائرة الصحة في مدينة الخلفية، عن تزايد معدلات الإصابة بفيروس كورونا خلال الأيام القليلة الماضية، وذلك وسط حالة من التراخي العامة للمسؤولين في تطبيق الإجراءات الاحترازية.

ويشكو المواطنون من إهمال تطبيق حظر التجوال في المدينة، فضلا عن استمرار الازدحام والتجمعات أمام مخازن توزيع اسطوانات الغاز، ومحال بيع زيت الطهي، ومكاتب الخدمات العامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى