ارتفاع قياسي لأعداد المصابين بكورونا في الفلاحية ومعدل الحالات يزيد بنسبة 75% شمالي الأحواز

أفادت المصادر الطبية الأحوازية، بارتفاع أعداد مصابي فيروس كورونا على نحو غير مسبوق في مدينة الفلاحية.

وأضافت المصادر، بأن سيارات الإسعاف تتوافد إلى المستشفيات، حاملة عددا كبيرا من المصابين بفيروس كورونا، من أصحاب الحالات الحرجة.

وأشارت المصادر الطبية الأحوازية، أن تأخر دائرة الصحة في الأحواز، عن تأكيد الإصابات بسلالة كورونا المتحورة، ساهم في زيادة أعداد المصابين، وارتفاع نسبة الوفيات خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة.

وفي سياق متصل، أقر، رئيس جامعة العلوم الطبية في الأحواز العاصمة، فرهاد ابول نجاديان، بارتفاع معدل إصابات فيروس كورونا في شمالي الأحواز، خلال الأسبوع الأخير، بنسبة خمسة وسبعين في المئة.

وأضاف نجاديان، أن مدن شمالي الأحواز، دخلت ضمن الوضعية الحمراء لتفشي العدوى منذ ثلاثة أيام.

من جانبه قال رئيس المركز الطبي في الأحواز العاصمة، محمد علوي، إن سبعين في المئة من المواطنين في شمالي الأحواز، معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا، بسبب عدم تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من انشار العدوى.

إلى ذلك، حذر ميثم معزي، مدير مستشفى جلستان بالأحواز العاصمة، من أزمة محتملة في تأمين أسرة للمصابين بفيروس كورونا، فيما لو استمر تدفق المزيد من أصحاب الحالات الحرجة إلى المستشفى.

وأضاف معزي، أن معدل الوفيات بسبب الاصابة بفيروس كورونا، ولاسيما بين  الشباب، بات مقلقا للغاية.

في غضون ذلك، أقر رئيس جامعة العلوم الطبية في عبادان، شكر الله زاده، بأن مستشفيات الرازي وطالقاني، باتت عاجزة عن استيعاب المزيد من المصابين، وأن الأوضاع باتت كارثية في مستوى عدوى كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى