مركز صحة شمالي الأحواز يقر بارتفاع نسبة الوفيات بفيروس كورونا إلى 52% خلال هذا الأسبوع

أقر رئيس المركز الصحي في شمالي الأحواز، محمد علوي، بارتفاع الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا ، بنسبة وصلت  إلى اثنين وخمسين في المئة، خلال هذا الأسبوع مقارنة بالأسبوع الماضي.

وبين علوي، أن الإصابات بالعدوى ارتفعت بنسبة خمسة وسبعين في المئة، مقارنة بالأسبوع الماضي، لافتا إلى أن نسبة إشغال المستشفيات زادت بنسبة خمسة وستين في المئة، مشيرا إلى أن هذه الإحصاءات مقلقة ولا تبشر بالخير.

وفي سياق متصل، أقر رئيس جامعة العلوم الطبية في عبادان، شكر الله سلمان زاده، بتضاعف أعداد المصابين بفيروس كورونا، في مدن عبادان والمحمرة والفلاحية، خمس مرات خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وأشار زاده، إلى تسجيل مئتين وإحدى وخمسين إصابة في تلك المدن، منها ثلاث وستين في عبادان وخمس وثلاثين في المحمرة ومئة وثمانين في الفلاحية.

وكشفت بيانات الجامعة ، أن مركز الاختبار فيها، رصد تفشي فيروس كورونا من السلالة المتحورة وفق النموذج البريطاني في مدن عبادان والمحمرة والفلاحية.

من جانبهم تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا، يظهر نقل عدد من مرضى كورونا، من مستشفيات الأحواز العاصمة، إلى مستشفيات أخرى بسبب عدم قدرتها على استيعاب المزيد من أعداد المصابين.

وانتقد أهالي المرضى طريقة نقل ذويهم المصابين، حيث لم تستخدم المستشفيات سيارات إسعاف في عملية نقلهم، وعمدت إلى إبلاغ بعض الأهالي بضرورة نقل المصابين في سيارات أجرة.

هذا وعبر أهالي الأحواز العاصمة، عن استيائهم من التزاحم الشديد للمراجعين أمام مكاتب الخدمات العامة، في المدينة، رغم الزيادة المستمرة في أعداد مصابي كورونا.

وانتقد الأهالي، عدم  تطبيق هذه المكاتب، لقواعد التباعد الاجتماعي، فيما اشتكى المراجعون من تباطؤ الموظفين في إنجاز معاملاتهم، ما يجعل المراجعين يزدحمون أمام وداخل هذه المكاتب، رغم تفشي فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى