الاحتلال يقتل أحوازيا عند نقطة تفتيش بين جنابة والدلمون ومقتل ضابط وجندي في عيلام

تداول ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوّرا يُظهر جثة مواطن أحوازي ملقاة بجانب سيارته على الطريق الرابط بين مدينتي الجنابة والدلمون.

وأكد الناشطون، تعرّض المواطن الأحوازي لإطلاق رصاص من قبل سلطات الاحتلال عند نقطة تفتيش، وترك جثته على الطريق، في وقت يخشى فيه أصحاب السيارات من التوقف لنقل الجثة، خوفا من اتهام شرطة الاحتلال لهم، أو إبتزازهم بدفع مبالغ مالية.

على صعيد متصل اعترفت وسائل إعلام دولة الاحتلال، بمصرع ضابط وجندي برصاص مسلحين مجهولين، في مدينة دره شهر التابعة لقضاء عيلام.

وأشار إعلام الاحتلال، بأن الجندي لقي مصرعه على الفور، فيما حاول المسعفون إنقاذ حياة الضابط دون جدوى.

وقال ناشطون أن هذه العملية تأتي في إطار حالة الاحتقان التي تعيشها المنطقة، عقب ارتكاب الاحتلال مجزرة بحق أبناء الشعب البلوشي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى