مناشدات حقوقية بالتدخل لدى دولة الاحتلال لمعرفة مصير الناشط عدنان بيانات

ناشد حقوقيون أحوازيون، منظمات وهيئات حقوقية وإنسانية دولية، التدخّل لدى دولة الاحتلال الإيرانية، لمعرفة مصير الناشط الأحوازي عدنان بيانات، بعد اختطافه من قبل عناصر مليشيا الحرس الثوري، خلال جولة له في مدينة طهران.

وكان الناشط الأحوازي بيانات رفقة وفد سياحي، في مدينة طهران، حيث يعمل كمرشد سياحي، حين هاجمته مليشيا الحرس الثوري، وقامت باختطافه وإخفائه قسريا، دون أن تستجيب لنداء عائلته بالكشف عن مصيره.

واختطف عدنان بيانات منتصف شهر نوفمبر من عام ألفين وتسعة عشر، من قبل عناصر استخبارات الحرس الثوري، والذين كانوا يرتدون أزياء مدنية.

ويعد بيانات واحد من عشرات الناشطين الأحوازيين، ممن لم تفلح عائلاتهم، بإيجاد أي خيط يقود إلى مكان اختطافهم، والذين يصنّفهم الاحتلال في خانة الناشطين الخطرين، والذين لا تتمكن أجهزة الاستخبارات الإيرانية من إيجاد أي دليل لإدانتهم، فتعمد إلى تغييبهم عن الساحة الأحوازية، في جريمة حقيقية بحق الإنسانية، حيث تصنّفها المنظمات الحقوقية، بين أقسى الانتهاكات لحقوق الإنسان.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى