الاحتلال يصادر 4 آلاف متر مربع ويهدم 11 منزلا قيد الإنشاء في الدلمون

أعلن مدعي عام قضاء الدلمون جنوبي الأحواز، محمد ضيائي ، عن مصادرة أربعة آلاف متر مربع من الأراضي بذريعة أن أصحابها استولوا عليها دون وجه حق.

وأقر ضيائي بهدم أحد عشر منزلا قيد الإنشاء ضمن المساحة المصادرة، مهددا بالمزيد من عمليات الهدم ومعاقبة من وصفهم بـــ “المتجاوزين” بالاعتقال والسجن.

وكان ناشطون أحوازيون أشاروا أن جميع عمليات المصادرة في جنوبي الأحواز، تتم لصالح تنفيذ مشروع الإدارة الشاملة، والتي تحاول من خلاله سلطات الاحتلال استكمال تغيير ملامح المناطق الساحلية، وطبعها بالصبغة الفارسية، عبر مشاريع استيطانية واستثمارية فيها.

وتوسعت سلطات الاحتلال في الاستيلاء على الأراضي الأحوازية في الآونة الأخيرة متذرعة بامتلاكها تلك الأراضي، فيما لم تعترف بالأوراق الثبوتية الأصلية التي قدمها الأهالي للتأكيد على ملكيتهم لأراضيهم ومنازلهم، واستمرت سلطات الاحتلال في تدمير المنازل الأحوازية ومصادرة الأراضي بهدف إجبار الأحوازيين على الهجرة من بلادهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى