احتجاجات عمالية في الأحواز العاصمة وميناء جرون للمطالبة بصرف الرواتب المتأخرة

تجمّع عدد من العاملين في مؤسسة مياه الشرب والصرف الصحي، أمام مبنى حاكم الاحتلال في الأحواز العاصمة، للاحتجاج على تأخر صرف رواتبهم.

وأشار العمال، بعدم تلقيهم لرواتبهم منذ ثلاثة أشهر، رغم تدهور أوضاعهم المعيشية بسبب تراكم الديون وارتفاع أسعار معظم السلع الأساسية.

واصل عمال شركة كيسون للإنشاءات ، إضرابهم عن العمل لليوم الثالث على التوالي، احتجاجا على عدم صرف الإدارة لرواتبهم منذ ثلاثة أشهر.

وكانت شركة كيسون توّلت تنفيذ بناء مخازن للنفط في مدينة جرون، لكن الإدارة لم تصرف للعمال رواتبهم منذ ثلاثة أشهر، دون تقديم أي أسباب حول هذا التأخير.

تجمّع عدد من الشبان العاطلين عن العمل في مدينة شمس العرب، للاحتجاج أمام مبنى شركة البتروكيماويات، مطالبين بالحصول على حقهم في فرص العمل داخل الشركة.

وكان إدارة الشركة قامت مؤخّرا بتعيين مستوطنين، واستثناء طلبات تقدّم بها أبناء المدينة من الأحوازيين، في سياسة تمييز عنصري واضحة، أثارت غضب المتقدّمين للوظائف فيها.

ويتفاعل العاطلون عن العمل في المدينة مع دعوات الاحتجاج أمام الشركة، بالنظر إلى تدهور أحوالهم الاقتصادية، ولاسيما في ظل موجة ارتفاع الأسعار إلى مستويات قياسية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى