استياء بين أهالي الأحواز العاصمة بعد تصريحات مندوب خامنئي حول تمهيش أحيائهم

ألقى مندوب خامنئي في شمالي الأحواز، عبدالنبي موسوي فرد، خلال زيارته الضواحي الغربية لمدينة الأحواز العاصمة، باللائمة على أهالي تلك الأحياء، في التهميش الذي يتعرضون له، تحت ذريعة بنائهم دون تراخيص .

وكانت زيارة فرد، جاءت تحت مسمى رفع مطالب أهالي الأحياء المهمّشة، إلى سلطات الاحتلال، لكن مندوب خامنئي، فاجأ أهالي حي الزهيرية، بأن سبب التهميش يعود إلى بناء هذه الأحياء دون الحصول على تراخيص.

وأثارت تصريحات مندوب خامنئي في شمالي الأحواز، موجة من الغضب انعكست على وسائل التواصل الاجتماعي، فيما رأى ناشطون أن رد فرد، يتجاهل عدم منح سلطات الاحتلال لتراخيص للأحوازيين للبناء، فضلا عن عدم وجود أي خطط للتنمية البشرية تتعلق بالمناطق الأحوازية.

من جانبه دعا مندوب خامنئي في جرون، عبادي زاده، إلى تكثيف العمل على تطبيق مشروع المهدوية في جميع المؤسسات ومناحي الحياة في جرون.

وأضاف زاده، أن الظروف مناسبة لهذا المشروع، في شهر رمضان المقبل، حيث يتجمع الأطفال والشبان في المراكز الدينية.

من جانبهم ، وصف علماء وأئمة اهل السنة في جرون، تصريحات مندوب خامنئي ، بالمستفزة، مشيرين إلى أنها تهدف إلى نشر الفتن والنعرات الطائفية، مؤكدين أن جرون منطقة يسكنها العرب والبلوش وهم جميعهم من أهل السنة والجماعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى