لجان التنسيق الأحوازية تحيي الذكرى الثالثة لضحايا محرقة مقهى النوارس

أحيت لجان التنسيق الأحوازية صباح اليوم، الذكرى الثالثة لمحرقة مقهى النوارس في حي الثورة بالأحواز العاصمة، بالترحم على ضحايا المحرقة.

وأكّدت اللجان، أن سلطات الاحتلال الإيرانية هي الطرف الذي خطط ونفّذ للمحرقة التي راح ضحيتها أربعة عشر مواطنا أحوازيا، فضلا عن إصابة عشرين آخرين بجروح متفاوتة الشدة، بعد أن أوعز الاحتلال لعملائه، لتنفيذ الحريق، في المقهى الذي كان يشهد تنسيق الاحتجاجات اليومية، في انتفاضة الكرامة، والتي انطلقت في السابع والعشرين من شهر مارس عام ألفين وثمانية عشر.

ووجهت اللجان تحية إلى شهداء المحرقة، والمصابين فيها، معاهدة الشعب الأحوازي على مواصلة النضال والمقاومة، وفضح جرائم المحتل الفارسي بحق الأحوازيين العرب.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى