استشهاد الشاب الاحوازي فؤاد البوغبيش في معشور برصاص قوات الاحتلال

أفادت لجان التنسيق الأحوازية بأن الشاب الأحوازي فؤاد لطيف آلبوغبيش، قد استشهد في أحد مستشفيات مدينة معشور متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال قبل أيام.

وأظهر مقطع مصور حصلت قناة أحوازنا على نسخة منه، أن أحد عناصر مليشيا الحرس الثوري الإرهابية الذي أصاب فؤاد لطيف، كان يتصل بمسؤوله حول تنفيذ هذه الجريمة.

وادعت قوات الاحتلال أنها طاردت فؤاد لطيف، للاشتباه بأنه كان من مطلقي النار في إحدى مراسم العزاء في مدينة معشور.

ويأتي حادث استشهاد الشاب فؤاد لطيف بعد ثلاثة أيام من جريمة مماثلة استشهد فيها الشاب حسن النصاري، برصاص الاحتلال في مدينة خورموسى.

وشهدت السنتان الأخيرتان حوادث كثيرة من هذا النوع حيث یُقتل الشبان الأحوازيون بذريعة عدم استجابتهم لأوامر التوقف عند حواجز التفتيش أو في أثناء مطاردات أمنية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى