شرطة الاحتلال تغتال أحوازيا في الدلمون بذريعة عدم التوقف عن أحد الحواجز

اغتالت قوات أمن الاحتلال مواطناً أحوازياً في مدينة الدلمون جنوبي الأحواز بذريعة عدم استجابته لأوامر عناصر الشرطة بالتوقف عند أحد حواجز التفتيش.

وحاولت قوات الاحتلال كعادتها التنصل من مسؤولية اغتيال المواطن الأحوازي، عبر ادعاء أن عناصرها أطلقوا الرصاص على المواطن  القتيل بعدما ظنوا أنه يحمل المخدرات.

من جانبهم قال ناشطون إن ما جاء في بيان شرطة الاحتلال، هو العذر الأقبح من الذنب، حيث أقرت شرطة الاحتلال بجريمة القتل بناءً على الظن.

وأضاف الناشطون، أن بيان شرطة الاحتلال خلا من أي إشارة تفيد بالعثور على مخدرات في سيارة المواطن بعد قتله، ما يدل على أن عملية القتل تمت عمداً وظلماً.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى