تزايد أعداد وفيات كورونا في جرون وأبو شهر وارتفاع الإصابات بين الأطفال

أفادت مصادر طبية، إلى ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا في جرون وأبو شهر، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، إلى 14 حالة.

وأضافت المصادر، أن الموجة الحالية من الوباء ستستمر إلى وقت غير محدد، محذرة الأهالي من مخاطر عدم الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، خلال هذه المرحلة.

من جانبهتوقع، مدير مستشفى أبو ذر الغفاري بالأحواز العاصمة، محسن علي سمير،  زيادة في أعداد مصابي فيروس كورونا من الأطفال خلال المرحلة القادمة.

وأوضح سمير، أن المستشفى استقبل أكثر من 600 طفل مصاب بالعدوى منذ بداية الجائحة ، فيما تم تسجيل وفاة 17 طفلا، طوال هذه المدة.

ويأتي توقع زيادة أعداد المصابين من الأطفال، بسبب عدم وجود لقاحات لفيروس كورونا خاصة بمن هم دون الثمانية عشر عاما.

من جانبها أعلنت مصادر طبية في عيلام، عن وجود نقص حاد في وحدات الدم داخل مستشفيات المدينة ، ما يشكل خطرا على صحة المرضى الذين يحتاجون عمليات نقل دم، بشكل فوري.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن نقص عملية التبرع بالدم، على خلفية مخاوف المتبرعين من انتقال عدوى فيروس كورونا، جعل بنوك الدم أمام واقع كارثي من النقص في جميع فصائل الدم، برغم وجود مرضى السرطان والثلاسيميا، والذين لا يمكنهم الاستغناء عن عمليات نقل الدم، فضلا عن حاجة مرضى العمليات الجراحية داخل المستشفيات للمزيد من وحدات الدم.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى